“يستوحي محمود شاهين في روايته هذه روح الملاحم الشعبية التي ظهرت في تراثنا مثل عنترة والزير سالم والأميرة ذات الهمة، وكذلك الحكايات الشعبية التي يظهر فيها أبطال يستميتون في الدفاع عن حبيباتهم، ويضيف إلى قصص الحب التي ظهرت في أدبنا وفي الآداب العالمية قصة حب لا تقل إدهاشًا عن تلك القصص، فيصبح حب سعيد وزبيدة إضافة أكيدة إلى قصص الحب بين قيس وليلى وعنترة وعبلة وروميو وجولييت وغيرها من قصص الحب الخالدة في الثقافة الإنسانية”.
(من المقدّمة التي كتبها الكاتب محمود شقير عن رواية “سعيد وزبيدة”)

الوزن 300 جرام
الكاتب

محمود شاهين

دار النشر

مكتبة كلّ شيء

سنة الإصدار

2023

عدد الصفحات

258

التجليد

عادي

المقاييس

13.5 * 21.5 سم

ISBN

978965782425

محمود شاهين

Author 03 Published Books

قد يعجبك أيضاً…

  • غير متوفر
    تم التقييم 0 من 5
    بلد المنحوس  40.00
    تم التقييم 0 من 5

    رواية تسرد “من على مصطبة رخامية في مقهى بعكّا القديمة تاريخ المدينة على خارطة البلاد وأهلها، في نص سرديّ يتدفّق كجدول نهريّ هادئ…في هذا النصّ العذب كحكايا الجدّات يستعين كيوان من الراوي القديم أسلوب الحكّائي المباشر والبسيط، ومن ربابته إيقاعًا صوتيًا للمشاعر: للحبّ والخيانة، الكفاح والسقوط، الأفنديّة والفلاحين، غيتوات وارسو البولنديّة والنازيين، الانتداب البريطانيّ وتدفّق المهاجرين وثورات الفلسطينيّين. كيوان يعبئ الحكايات الصغيرة تفاصيل ما حدث، ويعيد أبطالها إلى تفاصيل التاريخ الذي صنعهم وصنعوه…نصّ يلغي الفواصل بين الأجيال والأعمار، يقرأه الجميع بلهفة الباحث عن أسرار “بلد المنحوس”.
    (عن الروائيّ ربعي المدهون حول رواية “بلد المنحوس”)

    • المؤلف:سهيل كيوان
  • غير متوفر
    تم التقييم 0 من 5
    مصائر- كونشرتو الهولوكوست والنكبة  40.00
    تم التقييم 0 من 5

    تضيف هذه الرواية إلى السرد الفلسطيني أفقا غير معهود سابقا ويمكن وصفها بالرواية الفلسطينية الشاملة تتناول في آن مأساة فلسطين من جوانبها كافة. تقع الرواية في أربعة أقسام، يمثل كل منها إحدى حركات الكونشرتو وحين يصل النص إلى الحركة الرابعة والأخيرة، تبدأ الحكايات الأربع في التوالف والتكامل حول أسئلة النكبة، والهولوكوست، وحق العودة. إنها رواية الفلسطينيين المقيمين في الداخل الذين يعانون مشكلة الوجود المنفصم وقد وجدوا أنفسهم يحملون جنسية إسرائيلية فُرضت عليهم قسرا. وهي رواية الفلسطينيين الذين هاجروا من أرضهم إلى المنفى الكبير ثم راحوا يحاولون العودة بطرق فردية إلى بلادهم المحتلة. إنها رواية فلسطين الداخل والخارج.

    نكبه
    النكبه

    • المؤلف:ربعي المدهون
  • تم التقييم 0 من 5
    الشقّة في شارع باسي  35.00
    تم التقييم 0 من 5

    حكاية صديقين، أمير وجميل، عبر عشرات السنوات وضمن سياقات تاريخية وثقافية صاخبة؛ ترصد بين عامي 2001 و2019 تاريخًا كاملًا تغيّر فيه مفهوم اللجوء وأصبحت العلاقة بين شرق المتوسط وأوروبا أكثر تعقيدا وشحنا.
    يهاجر جميل وأمير إلى باريس في عام 2001 بعد نشوب الانتفاضة الثانية وأحداث أكتوبر 2000 في الجليل، طمعا بحياة أفضل يمكنها استيعاب اختلافهما، أو بالأحرى بحثًا عن شركاء من أصحاب النفوذ والمال والشقق كاملة الملكية في الأحياء المرفهة والمليئة بالغنج في العاصمة الفرنسية.
    إلّا أنّ تحقيق حلم الإقامة هناك وبشروط مريحة، يتحول لسباق على اقتناص فرصة واحدة لا غير، تظهر مرة واحدة مع ظهور أعراض مرض الإيدز على أحدهما وعلى أحدهما أيضا سرقتها من الآخر دون رحمة كي لا تضيع على كليهما معًا فالأقربون أولى بالمعروف. يفترق الصديقان بعد أقل من عام من وصولهما ثم يلتقيان بالصدفة بعد ذلك بـ18 عامًا.

    • المؤلف:راجي بطحيش
  • تم التقييم 0 من 5
    مباهج الانتحار الإحدى عشرة، وقياس المراوغات في أحوال جلال الدين الرومي  70.00
    تم التقييم 0 من 5

    تجري وقائع الرواية في شبه جزيرة من بلد غريب الجغرافيا قليلاً، اسمه «إيلانتِس»، كان في ماضيه مملكة. عواصف غبار شبه دائمة. أرض من تراب بركان قديم، بشواطئ شديدة الانحدار على بحر منخسف المستوى. تفاصيلُ نشوء الدولة ومواردها في ذلك المكان المنعزل تجعلها أليفة، يتمتع بخصائصها سكان الدولة وزوارها للاستجمام في المنتجعات على ضفاف بحيرتها، ولزيارة البركان استمتاعاً بمعالمه.
    لا شيء يبدو مأساوياً في طرق المعيشة ونظام الحكم. إلاَّ أن شخصاً يُدعى «سِيْكيْن» مهووس بماضيها حين كانت الدولة مملكةً. يعيش أوقاتاً في ذلك الماضي بذاكرته التي كأنها تحتفظ بسجلٍّ من زمن قديم عاش فيه بعض الوقائع داخل قلعة الملك الذي أسس المملكة، قادماً بشعبه من شرق البحر إلى تلك الأرض القاحلة من حول بركان خامد، لا يصلها بأرض أخرى سوى ممر ضيق طويل من الصخر.

    • المؤلف:سليم بركات
سلة المشتريات

لا توجد منتجات في سلة المشتريات.

Skip to content