• عرض

عرض 241–255 من أصل 283 نتيجة

  • تم التقييم 0 من 5
    اليهود العرب قراءة ما بعد كولونيالية في القومية والديانة والإثنية  50.00
    تم التقييم 0 من 5

    يعتبر هذا الكتاب طليعيا في ما يختص بدرس جوهر كينونة اليهود الذين يسمون وفق القاموس الصهيوني بـ”المزراحييم” (الشرقيين) ويعتبرهم الكاتب يهودًا عربًا أولا ودائما.

    ويعبر توظيف شنهاف لمصطلح اليهود العرب عن اعتراض أساس إزاء ما كرسه الخطاب الصهيوني وما يزال من تضاد بين العرب واليهود عموما، ويعلن عن مقاربة مختلفة تفكك هذا الخطاب، وتضعه في السياق الكولونيالي للحركة الصهيونية، وتكشف عن مساجلات أرشيفية جديدة تظهر النظرة الاستشراقية التي اتسمت بها النخب الصهيونية تجاه هؤلاء اليهود العرب.

    ولا يكتفي كتاب شنهاف بسرد قصة جديدة حول العلاقات القائمة بين الفئات الاجتماعية أو تاريخ بناء هذه العلاقات، وإنما يوظف التاريخ أيضًا للنظر تحت سطح الصهيونية نفسها.

    • المؤلف:يهودا شنهاف شهرباني
  • غير متوفر
    تم التقييم 0 من 5
    الثقافة الفلسطينية في أراضي 48  35.00
    تم التقييم 0 من 5

    تقرأ مساهمات هذا الكتاب مكونات المشهد الثقافي الفلسطيني في أراضي 48، وما يميزه من مظاهر وظواهر، وتعالج هواجسه وأسئلته ودور مثقفيه، وتضيء على بنيته وفضائه المديني، وتتعمق في خصوصية، واستعداء مؤسسات الدولة له، عبر التطرق إلى بيئته الإنتاجية والتمويلية، وما يمتلكه في مواجهة ذلك من خيارات وممكنات.

    وممّا يميّز هذا الكتاب، أنّ مقالاته تتراوح بين الدراسة الأكاديميّة، والاستقرائيّة التوثيقيّة، والشهادة الذاتيّة، وهو توجّه قلّما تُقْدِمُ المراكز البحثيّة والمؤسّسات الأكاديميّة عليه، لتقدّم المعرفة على هذا النحو من التنوّع والمرونة والحرّيّة.

    • المؤلف:مجموعة كتّاب
  • تم التقييم 0 من 5
    الثالث  50.00
    تم التقييم 0 من 5

    تدور أحداث الرواية المنتمية إلى أدب الديستوبيا أو ما يمكن تسميته بـ”أدب النهايات”، في زمن مُتخيّل يلي قياماً مُتخيّلاً للهيكل “الثالث”، ويشهد على خرابه، يحدث ذلك بعد أن تكون قنابل نووية دمّرت مدن الساحل في إسرائيل وفي مقدمتها مدينة تل أبيب، حيث يقود التغيير فلكيّ مُرتدّ عن الدين يعيده التجلّي الإلهي في النقب إلى دين آبائه، وينجح في توحيد من تبقّوا من الشعب حوله في منطقة الجبل.

    • المؤلف:يشاي سريد
  • غير متوفر
    تم التقييم 0 من 5
    اختراع أرض إسرائيل- أسطورة “أرض إسرائيل” وطنًا تاريخيًّا للشعب اليهودي  50.00
    تم التقييم 0 من 5

    الكتاب الثاني ضمن ثلاثية (أولها “اختراع الشعب اليهودي” وثالثها “كيف لم أعد يهوديا”) يفتح بروفيسور شلومو ساند، أستاذ التاريخ في جامعة تل أبيب، من خلالها النار على مجموعة كبيرة من الأساطير الصهيونية الملفقة.

    ويؤكد المؤلف في مقدمته الخاصة للطبعة العربية أن هناك ثلاثة أسئلة رئيسة راودته ووجهته عندما ألّف هذا الكتاب: 1) هل كان المكان دائما وطنا لليهود كما تعلم في صغره في المدارس الإسرائيلية؟؛ 2) إلى أي مدى يعتبر هذا المكان اليوم وطناً للذين يعرفون أنفسهم كيهود في أنحاء العالم؟؛ 3) كيف صارت إسرائيل وطن الإسرائيليين الذين يعيشون فيه؟.

    • المؤلف:شلومو ساند
  • تم التقييم 0 من 5
    موت الناقد  40.00
    تم التقييم 0 من 5

    كتاب جدليّ مبهر حول دور النقد الثقافيّ. تقوم الفكرة المركزية لهذا الكتاب على مقولة بسيطة، هي أن دور النَّقْد الأكاديمي القائم على حُكم القيمة قد تراجع، وتضاءل تأثيره، وضعفت صلته بجمهرة القُرَّاء، في ظلِّ مَدِّ النَّقْد الثَّقافيِّ الذي يتصدَّر المشهد النَّقْدِيَّ في المؤسَّسة الأكاديمية البريطانية، وكذلك الأمريكية. ويبني الأكاديمي البريطاني رونان ماكدونالد على هذا التَّصوُّر إعلانَهُ المُدوِّي عن «موت الناقد» والعمل الجاري على حفل تأبينه، في إشارة رمزية دالَّة على فقدان الناقد الأكاديمي، وكذلك الصّحفيّ، مكانتهما ودورهما في الثقافة الأنجلوساكسونية خلال العقود الأربعة أو الخمسة الأخيرة؛ وبالتحديد بعد الثورة الطُّلَّابية في أوروبا عام 1968 وصعود التَّيَّارات المعادية للسلطة، والكارهة لها، في المجتمع الشَّابِّ الداعي إلى التَّحرُّر من أشكال السلطة جميعها، بما فيها سلطة الناقد الأكاديمي، المعلِّم، الذي يُلقي وجهة نظره حول الآداب والفنون من علٍ، وكأن كلمته هي الفصل، مُنهياً كلَّ حوار وجدل وآراء فرديَّة غير عالمة في النقاش الذي يدور حول النصوص.

    • المؤلف:رونان ماكدونالد
  • تم التقييم 0 من 5
    مريم: سيدة الإسطرلاب  30.00

    حكاية مريم الإسطرلابية، عالمة الفلك من القرن العاشر، والتي عاصرت مجد مدينة حلب التي حكمها القائد والفارس العربي سيف الدولة الحمداني، واخترعت وطوّرت فيها آلة “الإسطرلاب المعقد” التي تُبنى عليها في وقتنا الحالي آلية عمل الـبوصلة والأقمار الصناعية. تسلّط القصّة الضوء، المكتوبة بلسان المتكلّم وبحسّ أدبي عميق، على أهم منجزات مريم العلمية والفلكية، والتي وضعت اسمها في مصاف الشخصيات التاريخية التي تركت بصمتها في تاريخ العلوم. الكتاب ذو إخراج جميل ورسومه مستوحاة من المخطوطات العربيّة القديمة.

    • المؤلف:أحلام بشارات
  • تم التقييم 0 من 5
    في بيت آن فرانك  30.00
    تم التقييم 0 من 5

    في أمستردام، في بيتٍ يعرفهُ الكثيرون، بيت أنيق وهادئ، صارَ متحفاً ومكاناً للإقامات الإبداعية؛ أين تقضي كاتبةٌ، بعد تردُّدٍ، سنةً كاملةً في مواجهةِ ذاكرةٍ مزدوجة، وحيدة لساعاتٍ طويلةٍ، يُفارقها النَّوم وتكبر بداخلها المخاوف، بل وتأتيها في شكلِ طيفِ فتاةٍ، اجتثَّها يوماً النَّازيونَ من مكانِها، وحرموها أن تعيشَ حياتها في بيتٍ آمن، بيتٍ مليء بالمخابئ السّرية التي لم تُجدي نفعاً بعد الوشاية بالعائلة، وإرسالها إلى معسكراتِ الاعتقال، لتقضي وأختها هناكَ، غالباً بسب وباء التيفوس عام 1945.

    «هيا لنُغيِّر العالم بلعبة الكتابة!» تقول كلٌّ مِنْ آن فرانك صاحبة كتاب “مُذكِّرات فتاةٍ صغيرة”، ومها حسن صاحبة هذا الكتاب. حيث تسيرُ الكاتبتان جنباً إلى جنب في خطَّين كثيراً ما يتقاطعا، بين صفحاتِ الرواية وأمكنتها وأزمنتها المُركَّبة، لنقعَ في اللُّبسِ، وفي السِّحرِ أيضاً. مع استعادة الفتاة الصغيرة لصوتِها روائيَّاً، في سردٍ مشتركٍ تمنحُها فيه الكاتبة المُقيمة في بيتها الفرصة لتحكي قصَّتها، ولتخرج من البيت، وتسافر معها إلى فلسطين. ولنعبُر، في تناوب الصَّوتيْن وامتزاجهما، من صراع الهويّة، ومآسي الماضي، إلى همومِ الكاتبتيْن الشَّخصية وقد سكنت روحُ إحداهُما ذاكرةَ الأخرى.

    • المؤلف:مها حسن
  • تم التقييم 0 من 5
    كتاب شام  30.00
    تم التقييم 0 من 5

    شام هي ابنةُ التي ينتظر ولادتَها في أولى النصوص والتي ستكبُر بين سطوره، لتصبح هي حكاية بلاد الشام، من دمشقَ إلى الجليل إلى بيروت، حكايةٌ عن الحبّ والحرّية والتوق الدائم إلى عالمٍ خالٍ من الطغاة والقتل والنزوح واللجوء والأصولية والطائفية والسجون والأحقاد والكراهية والفقد.

    كتابٌ رؤيويُّ أُنجزَ كشريطٍ سينمائيٍّ طويلٍ لا يتردَّد في استحضارِ الخسارات الكبرى بالتوازي مع الحبّ الذي يجعلُ من القلبِ مكاناً يسعُ الإنسان والجغرافيا والتاريخِ والمستقبل.

    • المؤلف:نصري حجاج
  • غير متوفر
    تم التقييم 0 من 5
    ‫فلسطين: أربعة آلاف عام في التاريخ‬‬‬  90.00

    يقدّم المؤرّخ نور مصالحة في هذا الكتاب التاريخي الشامل قراءة جديّة جديدة، مستندة إلى أدلة أثريّة، لتطور هوية فلسطين وتجربتها عبر الزمان، فيكشف عن ثقافات ومجتمعات ذات عمق وتعقيد مذهلين يمتدان إلى بدايات التاريخ المسجَّل قبل آلاف السنين. يرجع الكاتب إلى النصوص الفرعونية والآشورية، ويتحقّق من كيفية تطوّر الهوية الفلسطينية والتواريخ واللغات والثقافات والحضارات عبر العصور ابتداءً من العصر البرونزي إلى يومنا هذا.

    • المؤلف:نور مصالحة
  • تم التقييم 0 من 5
    عام الجليد  30.00
    تم التقييم 0 من 5

    رواية رمزية تمتزج فيها عوالم فانتازية وفلسفية في قالب حكائي، يسير على إيقاعٍ حالمٍ، لكنه سرعان ما ينكسر ويتحوّل إلى ديستوبيا.

    تدور الرواية حول سبارتكوس، الفتى القرويّ الحالم، الذي وجد نفسه منذ طفولته يعيش في تخيّلاته الخاصة، وعلى خلاف البشر الذين تُنضج التجارب والأيام شخصياتهم وأفكارهم انصبَّ التطوّر على خياله قبل أي شيءٍ آخر، ما أوصله إلى درجة بات فيها سبارتكوس يعيش تجربة الإنسان القديم في الغابات والكهوف بحثًا عن القوت والأمان، ومن ثم تجربة المغامر الذي تُدميه رغبة الاكتشاف، ليصل إلى نوعٍ من التألّه حين يخال نفسه قادرًا على الخلق.

    • المؤلف:رائد وحش
  • تم التقييم 0 من 5
    صفحات من مسيرتي النضالية: مذكرات جورج حبش  40.00
    تم التقييم 0 من 5

    النص الأخير الذي كتبه القيادي جورج حبش في سلسلة كتاباته، السياسية والفكرية، يعرض فيه للقارئ أفكاره وآراءه حيال مواقف وقضايا وأحداث سياسية واجتماعية عدّة، ويكتفي بالحديث كشاهدٍ على عصره فقط، بل يسعى لأن يقّدم نقدًا وقراءةً واسعة لكلّ حقبة عايشها، وكلّ مكان أو مجتمعٍ عاش فيه كذلك؛ فلسطين ولبنان والأردن وسوريا.

    “هذه المذكرات التي بين أيديكم هي استعادة لشريط الذكريات حيث أسترسل الحكيم في سرد الأحداث التاريخية التي خاض غمارها وأبحر وسط أمواجها المتلاطمة، فكتبها بكل تفاصيلها بأسلوب مشوق و بشغف بالغ”- هيلدا حبش

    • المؤلف:جورج حبش
  • غير متوفر
    تم التقييم 0 من 5
    سوداد- هاوية الغزالة  35.00
    تم التقييم 0 من 5

    رواية تسعى لأن تكون قصيدة. تبدأ برسالة ينقلها مجهول للراوي من ابنة أخ مجهولة. ما معنى العنوان؟ سوداد كلمة برتغالية تقترب من الشوق، الاشتياق، الحنين، المتعة التي تكمن لنا في الألم وتمتزج فيه، وفي الوقت نفسه هي النعيم الذي يتضمن العذاب.

    تدور في فصول الرواية الحقب الزمنيّة وتتداخل، مكوّنةً صورة للمدينة وتطوّرها. يواجه الأستاذ الجامعيّ عماد العايش تاريخًا لرام الله على تخومٍ بين الواقعيّ والمتخيّل، أثناء بحثه عن إجابة لسؤال حياته الأهم.

    رواية رام الله… قصة مدينة. حروب وهجرات، غربة وألفة، غراميّات وخيانات، سجون ومنافٍ وحنين. قصص مدفونة تفضي إليها عتبات في دارٍ عمرها أكثر من قرن.

    • المؤلف:فاروق وادي
  • تم التقييم 0 من 5
    رسائل الشتات- سردية المنفى والوباء  30.00
    تم التقييم 0 من 5

    مجموعة من الرسائل التي كتبتها الكاتبة والناشطة بيسان عدوان في منفاها بمدينة إسطنبول، تحكي فيها عن المنافي والشتات وعن المحنة التي لا تتوقف عن اللجوء وتاريخه معها ومع شعبها الفلسطيني، وعن حالة اللجوء والتهميش والحياة الطارئة التي يعيشها كل اللاجئين في العالم وأثر الجغرافية في تكوين الشخصية وما يتركه من ندوب في الروح وذلك متزامن مع ما يعيشه العالم في الوباء وكوفيد 19 الذي لا يزال يلقي بثقله علي حياة ملايين من البشر وأثره الثقيل على الروح.

    • المؤلف:بيسان عدوان
  • تم التقييم 0 من 5
    رام الله  85.00
    تم التقييم 0 من 5

    تحكي هذه الرواية مدينةَ رام الله، في مدىً زمنيّ يقارب مائة وخمسين عاماً. فهي تُقدّم ما يبدو سياقاً لتحوُّل قرية صغيرة في ظلِّ الحكم العثمانيّ في الربع الأخير من القرن التاسع عشر، إلى مدينة تتداخل فيها الأزمنة وتنقطع فيها المصائر، وصولاً إلى الزّمن الحاضر. ما يجعل الرواية تقترح إجابة سرديّة على سؤال: كيف آلت المدينة إلى ما آلت إليه؟ بين الأحداث التاريخيّة الكبرى التي مرت بها مدينة رام الله، وبمستويات سرد متباينة في اللغة والبناء، ومحكّات حياة من عاشوا في دار آل النجار، يكتب الروائيّ الفلسطينيّ عباد يحيى، سيرة للمدينة، للمكان وناسه. ينفذ إلى طبقات المدينة ووجدانها، وإلى شِعاب المشاعر الجمعيّة والفرديّة لمن عاشوا فيها في أطوارها المختلفة.

    تدور في فصول الرواية الحقب الزمنيّة وتتداخل، مكوّنةً صورة للمدينة وتطوّرها. يواجه الأستاذ الجامعيّ عماد العايش تاريخًا لرام الله على تخومٍ بين الواقعيّ والمتخيّل، أثناء بحثه عن إجابة لسؤال حياته الأهم.

    رواية رام الله… قصة مدينة. حروب وهجرات، غربة وألفة، غراميّات وخيانات، سجون ومنافٍ وحنين. قصص مدفونة تفضي إليها عتبات في دارٍ عمرها أكثر من قرن.

    • المؤلف:عباد يحيى
  • غير متوفر
    تم التقييم 0 من 5
    دمشقي  30.00
    تم التقييم 0 من 5

    حكاية بسيمة الفتاة الفلسطينيّة ورحلتها إلى دمشق مع زوجها نعمان البارودي الدمشقي، وفلسطين التي جاءت منها لا تغيب عن أرجاء الرواية. كذا هي سلالة هذا الزواج: البنات والأبناء والحفيدات والأحفاد، ومآلات هذه الأسرة البرجوازية الشامية العريقة، وما ألمّ بقصر البارودي، وبدمشق (عاصمة بلاد الشام) وتحولاتها، وكشّافاً لفصل من فصولها، وإن كانت سعاد العامري في ذلك تسرد الماضي، فإنها تضعنا أمام أسئلة عن الحاضر، وربما عن المستقبل.

    “دمشقيّ” تطرحُ تنافسيّة ما بين الشخصيّ والتاريخيّ دون أن يسود أحدهما على الآخر، فالسرد فيها يتناوب على تقديم حيواتٍ مترامية في دمشق بدايات وأواسط القرن العشرين، تضعنا أمام نسيجٍ حي من المصائر، والقول إن الشخصيات فيها من لحمٍ ودم ليس بتوصيفٍ وافٍ، إذ إن حجارة دمشق وبيوتها وأزقتها وحاراتها وروائحها من لحمٍ ودمٍ أيضاً. فهذه الرواية تعيد تعريف التوثيقي، وتشخصن التاريخي، وتستخلص المتخيل من بين جدران قصر البارودي، كما لو أنها تطبق على دمشق متلبسة بأحداثٍ عائلية مصيرية متداخلة مع تواريخ مفصلية.

    • المؤلف:سعاد العامري
سلة المشتريات

لا توجد منتجات في سلة المشتريات.

Skip to content